2 مارس، 2021
PUC NEWS
<div>مأساة الأوكرانية ثانية.. انتقاد وسؤال " title="
مأساة الأوكرانية ثانية.. انتقاد وسؤال "أين المتهمون؟"
" loading="lazy" />
أخبار إيران

مأساة الأوكرانية ثانية.. انتقاد وسؤال “أين المتهمون؟”

(إعلانات) لمن يرغب في استيراد مواد البناء من PUC ويصبح الوكيل الحصري للمنتج في مدينته، فاليتواصل معنا عبر البريد الإلكتروني [email protected] أو على 9613569829+

أكثر من سنة مضت على مأساة الطائرة الأوكرانية التي أسقطتها صواريخ الحرس الثوري في الثامن من يناير من العام الماضي وعلى متنها 176 راكبا، ولم تعلن السلطات الإيرانية اسم مسؤول واحد، أو متهم.
وقد أكد نائب وزير الخارجية الأوكراني، دميترو سينيك، في مقابلة أمس مع قناة “أوكرانيا 24” التلفزيونية: “أن إيران لم تعلن حتى الآن أسماء المشتبه في ضلوعهم بإسقاط الطائرة المنكوبة”.

كما وجه انتقادات إلى طهران وتعاملها مع هذا الملف الإنساني بالدرجة الأولى.
محاسبة المتورطين
ومنذ أكثر من عام تتعامل إيران مع هذا الملف بتكتم، فيما يطالب أهالي الضحايا بمحاسبة المتورطين.
يذكر أن الحرس الثوري كان أقر العام الماضي بعد تكتم ومراوغة، أنه أسقط الطائرة بعد أن ظن أنها صاروخ معاد، بينما كانت الأجواء متوترة عقب استهداف قاعدة عسكرية أميركية في العراق، وخوف من رد أميركي .
ولاحقا أفاد الحرس بأنه طلب إغلاق الأجواء ووقف رحلات الطيران في حينه، إلا أن رئيس منظمة “الطيران المدني” الإيرانية، أكد أنه لم يكن مقررًا إغلاق سماء البلاد ليلة استهداف قاعدة عين الأسد في العراق. وقال تورج دهقاني زنغنه: “لم يكن مقررًا إغلاق سماء البلاد أمام الطائرات المدنية ليلة الهجوم الصاروخي على القاعدة الأميركية في العراق”.
وكانت رابطة أسر ضحايا الطائرة الأوكرانية احتجت مرارًا على عدم إغلاق ومنع الرحلات المدنية في تلك الليلة.

المصدر: alarabiya.net

المنشورات ذات الصلة

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد